وزارة الخارجية الأمريكية تستاء من الضربات الجوية من روسيا على شمال غرب سوريا

0 8

وزارة الخارجية الأمريكية تستاء من الضربات الجوية من روسيا على شمال غرب سوريا حيث أن صرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية في الولايات المتحدة الامريكية مورجان أورتاجوس بالاستياء من حدوث هجوم من قبل روسيا وبالأخص النظام السوري التي تكون داعمة له وذلك بقيامهم بالضربات الجوية وذلك على مستشفيات ومدينة توجد في شمال غرب سوريا.

كما تحدثت بشأن الهجمات التي وقعت خلال الفترة الماضية ونتج عن ذلك إصابة مدرسة يوجد به الأطفال ومستشفى للولادة وأيضًا منازل مما نتج عنه حدوث مقتل لعدد أكثر من عشرة اشخاص واصابة أخرين، كما أن تلك الهجمات تعكس طريقة الهجمات الموثقة ويكون ذلك ضد المدنيين والبنية التحتية من قوات سوريا وروسيا أيضًا.

كما أنه بناء عن تصريح من الأمم المتحدة لحقوق الانسان بأنه أكثر من خمسون منشأة طبية في جنوب شرق سوريا تعرضت للقصف والهجمات على مدار الستة شهور الماضية وجاء ذلك الاستهداف من قبل القوات التابعة للنظام السوري.

كما صرح كولفيل المفوض من الأمم المتحدة لحقوق الانسان للصحفيين اليوم إنه منذ شهر إبريل الماضي فقد تعرضت الكثير من المنشأت الطبية للكثير من عمليات القصف كما أنه لا يمكن تحديد كل هجمة عن أخري نظرا للهجمات الكثير والتي تستهدف المناطق عن عمد.

وجدير بالذكر أنه أثناء تصريحه قال إنه لا يمكن أن تكون تلك الهجمات حوادث لأن ذلك ينتج عنه وقوع الكثير من القتلى وبالتالي يتم إدانة كل من فعل ذلك على جنوب شرق سوريا وتكون أسم المنطقة إدلب وهي المنطقة التي ما زالت متعرضة لسيطرة فصائل معارضة في سوريا.

كما صرح كولفيل المفوض من الأمم المتحدة لحقوق الانسان بأن التقارير تشر بتعرض هجوم على مستشفى كفر نبل كما تعرض تلك المستشفي للقصف أيضاً من قبل من ستة أشهر في جنوب إدلب لضربتين جويتين، كما أن منذ بدء الهجوم التركي في سوريا في الشهر الماضي تم قتل ما وقل إلى مائة شخص مدني في شمال وشمال شرق البلاد.

كما تم التصريح أيضا من مسئول من منظمة حقوق الانسان في الأمم المتحدة بأن ذلك الهجوم والذي ينتج عنه حدوث الكثير من الوفيات يكون أغلبهم بدون مأوي أو مكان يعيشوا فيه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.