ارتفاع عدد ضحايا مظاهرات أثيوبيا خلال الفترة الماضية

0 8

ارتفاع عدد ضحايا مظاهرات أثيوبيا خلال الفترة الماضية حيث أنه صرح رئيس وزراء أثيوبيا أبي أحمد خلال تصريحاته الذي
صرح بها بأن عدد الضحايا الناتجة عن التظاهرات التي حدثت فى اثيوبيا فى الوقت الماضي بأن ذلك يعتبر عرقلة للتقدم التي تود
دولة اثيوبيا أن تنهض بها.

وجدير بالذكر أن عدد القتلي خلال الشهر الماضي وصل الي ما يقرب من ستة وثمانون قتيل كما أنه دعي المواطنين وحثهم عليى
مقاومة القوي التي تعمل على تهديد وقف التقدم الذي يحدث لدولة اثيوبيا.

وجاء من ضمن تصريحات رئيس وزراء اثيوبيا أبي أحمد من خلال المؤتمر الصحفي الذي تم انعقادة قامت بنشره صحفية محلية من
أثيوبيا تابعة للحكومة هناك بأنه يتعين علي الحكومة فى أثيوبيا أن تقوم بوقف هذه القوى التي تحاول الوصول بالدولة خطوتين إلى
الوراء كلما تم التقدم الي الامام.

وجدير بالذكر أن أنصار الناشط السياسي في اثيوبيا جوهر محمد نزلوا إلى الشوارع فى يوم 23 أكتوبر و24 أكتوبر وجاء ذلك
للاحتجاج على الدولة والحكومة كما أن الشرطة قامت بمحاصرة وحماية منزل
رئيس وزراء أثيوبيا أبي أحمد في العاصمة أديس
أبابا كما حاولت سحب الحراسة الأمنية الخاصة به.

كما أن رئيس وزراء اثيوبيا أبي أحمد صرح فى البيان بأن عدد القتلي يكون اثنين وثمانون رجل وأربعة نساء خلال الشهر الماضي
وبعد ذلك كان عدد القتلي خلال أسبوع ما يقرب من ثمانية وسبعون شخص، يكون من من تلك الاشخاص مسلمين ومسحين أيضًا مما
زاد من غضب المواطنين بكثرة والقيام بالكثير من المظاهرات عديدة.

كما أن البلاد احتجت عن طريق مواطنيها حدث ذلك فى الشهر الماضي فى العديد من المدن فى دولة اثيوبيا ويكون مثل إقليم أوروميا
والذي يعتبر من أكبر المناطق السكانية بالبلاد مما تسبب فى حشد عرقي كثير جدًا حيث قالت الأمم المتحدة بإنه تسبب ذلك بالفعل في
نزوح أكثر من مليوني شخص.

وجدير بالذكر أنه فاز رئيس وزراء اثيوبيا أبي أحمد بجائزة نوبل للسلام الشهر الماضي ذلك تقدير لجهوده في صنع السلام التي تم
الانتهاء من عقدين من العداء مع إريتريا المجاورة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.