تراجع من دولة تركيا بخصوص الاتفاقية مع ليبيا

0

وضحت حكومة تركيا بشأن مذكرة التفاهم التي تم توقيعها الفترة الماضية مع ليبيا بشأن التعاون في اتفاقية الحدود البحرية تتسق مع القانون الدولي، فيتم الاستعداد للتفاوض مع الأطراف المعنية، ويكون ذلك قبل توقيع هذا الاتفاق ويكون في ظل اعتراضات عدد من دول البحر المتوسط على ذلك.

بينما صرح حامي أكصوي متحدث الخارجية التركية من خلال البيان حسب ما تم التصريح به، بأن تلك الاتفاقية التي توقعت بين تركيا وليبيا تحدد الحدود البحرية الغربية لتركيا في شرق البحر المتوسط، وهي اتفاقية تم توقيعها من قبل مجلس الأمن الدولي.

وتابع متحدث الخارجية التركية بأن دولة تركيا قامت بدعوة جميع الأطراف المعنية من أجل التفاوض، حتى يتم التوصل إلى تفاهم على أساس سليم، وذلك قبل توقيع اتفاقية الحدود البحرية مع ليبيا، وتكون أنقرة مستعدة للتفاوض مع كل من مصر واليونان وقبرص وهم الأطراف المعنية.

وعلي صعيد أخر قام رجب طيب أردوغان بالهجوم على علي فرنسا ورئيسها، مما اعتبروا ذلك إهانة فقامت وزارة الخارجية الفرنسية بإستدعاء سفير تركيا في باريس إسماعيل موسى حقى بشأن تصريحات للرئيس التركى ضد فرنسا.

بينما صرح مسئول بالرئاسة الفرنسية بإن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد تجاوزات مستوي الترقي، ووصلت إلى الإهانات، ويتم العمل على تلك الأزمة للوصل إلي حل يرضي فرنسا بشأن ما حدث من أي تجاوزات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.