هجوم من الرئيس ترامب على جنيفر وليامز

0

قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمهاجمة الشاهدة جنيفر وليامز بشأن التحقيق الذي يتم من قبل مجلس النواب الأمريكي والذي يكون الهدف منه هو عزله، كما أنه وضح من خلاله حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بأن تلك الشاهدة والتي تدعي جنيفز وليامز تعمل كمساعدة لنائب الرئيس مايك بنس، والذي لم يكن من أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

كما أنه وضح أيضًا أنها قالت في شهادتها في وقت سابق بأن الحوار الذي دار بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لم يكن ملائم بشكل جيد، كما أنه قال قولوا لجنيفر وليامز قومي بقراءة الاتصال بين الرؤساء وبعد ذلك يجب أن تلتقي مع الأشخاص الآخرين الذين ليسوا من مناصري دونالد ترامب والذين لا أعرفهم ولا أود أن أسمع عنهم مطلقًا فيما بعد.

ويكمن التحقيق الذي يحدث من قبل الديمقراطيون في مجلس النواب جاء بناء عن الاتصال الذي قام به الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 25 يوليو لتحديد، إذا كان ترامب قد أساء استخدام السياسة الخارجية الأمريكية، كما أن جنيفر وليامز كانت متابعة ومنصتة لذلك الاتصال وقالت في شهادتها إن إصرار ترامب على أن قيام أوكرانيا بالتحقيقات السياسية يعتبر أمر غير معتاد وغير ملائم.

وصرحت الشاهدة جنيفر وليامز بأن الحديث بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يحمل الحديث عن السياسة بعكس الاتصالات الهاتفية مع الزعماء الأجانب الآخرين، كما نفى ترامب ارتكاب أي مخالفات وقام بانتقاد الكثير من المسؤولين الأمريكيين الآخرين سواء الحاليين أو السابقين بخصوص شهاداتهم أمام لجان مجلس النواب في التحقيق معه تعتبر لحظة غير عادية وأمر خاطئ.

كما قام البيت الأبيض بنشر نسخة عن ذلك الاتصال الذي حدث في 25 يوليو بالإضافة إلى اتصال آخر تم بالفعل في شهر أبريل الماضي، قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتهنئة الرئيس الأوكراني على انتخابه، كما هاجم ترامب الأسبوع الماضي شاهدة أخرى وهي ماري يوفانوفيتش سفيرة الولايات المتحدة السابقة في أوكرانيا بخصوص شهادتها خلال جلسة علنية في تحقيق مساءلة ترامب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.