طفل بعمر 10 سنوات يطور تطبيق “lita” للمراسلات ينافس واتساب وفايبر وإيمو

0

أكتوبر نت – تكنولوجيا

طور طالب في الصف الخامس الابتدائي في بنغلادش تطبيق مراسلة جديدة، على غرار التطبيقات الشهيرة مثل واتساب وفايبر وغيرها، والذي أطلق عليه اسم ليتا “Lita Free Video Calls and Chat” على اسم والدته، وحصل التطبيق على 10500 تحميل من متجر جوجل بلاي.

وأحدث التطبيق صدى واسع في بنغلادش، حيث قام الطالب أيمن الأنام برفع التطبيق إلى متجر جوجل يوم 27 ديسمبر الماضي، وتم الموافقة عليه من قبل جوجل في 31 ديسمبر، ليتم تحمليه عشرات آلاف المرات خلال فترة وجيزة.

ويدرس الطالب البالغ من العمر 10 سنوات حاليًا في مدرسة وكلية ساوث بوينت في تشاتوغرام  على بعد 248 كم من العاصمة، حيث يحلم بأن يصبح مهندس برمجيات، ويطمح للعمل في شركة جوجل.

وقال الأنام لصحيفة “عرب نيوز”: “في الوقت الحالي، يعتمد مستخدمو الإنترنت في بنغلادش غالباً على تطبيقات مثل واتساب وفايبر وإيمو للمراسلات، اعتقدت أنه ينبغي أن يكون لدينا شيء خاص بنا، وهو ما ألهمني لبدء العمل على تطبيق المراسلة الخاص بي.”

وأوضح الانام بأنه استغرق 10 أشهر لتطوير التطبيق وإنجازه بنفسه دون مساعدة من أي معلم، وقال بأنه لقد تعلم ذلك من خلال متابعة فيديوهات تعليمية على موقع يوتيوب، واستخدام طريقة التجربة والخطأ.

حيث يوفر التطبيق مكالمات فيديو عالية الجودة وعالية الدقة لمستخدميها. كما أنه يعمل على نقل البيانات الكبيرة في فترة زمنية أقصر مقارنةً بالتطبيقات المماثلة.

وأعرب والده عن سعادته البالغة لما حققه ابنه في سن مبكرة، مشيراً إلى أن ابنه كان لديه شغف بالتكنولوجيا منذ نعومة أظافره “لقد كان يقضي وقت فراغه أمام أجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية والأجهزة الأخرى، كنت دائماً أؤيده، لكنني لم أحلم أبداً أنه يرى هذا النوع من النجاح في سن صغيرة”.

وقال والده:  “في إحدى الليالي، عدت إلى المنزل من العمل وأيمن أخذ هاتفي الذكي وقام بتثبيت التطبيق، ومن ثم فعل نفس الشيء مع هاتف والدته وربط الجهازين بمكالمة فيديو، ومن ثم صرخ بسرور، “لقد فعلت ذلك!”، كانت أفضل لحظة في حياته.

من جانبه، قال البروفيسور محمد كايكوباد من جامعة بنغلادش للهندسة والتكنولوجيا لصحيفة عرب نيوز: “يجب علينا رعاية هذا النوع من المواهب الاستثنائية بعناية فائقة”، وأبدى تفاؤله مردفاً “سيقود هذا الجيل الجديد عالم التكنولوجيا إذا ما تم توجيههم وتشجيعهم بشكل صحيح”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.