أبرز ماجاء في جلسة “الوزراء السعودي” حول قضايا محلية وعالمية

0

أكتوبر نت – الرياض

دعا مجلس الوزراء السعودي في جلسته يوم الثلاثاء المجتمع الدولي إلى اتخاذ خطوات للانسحاب الكامل للقوات والميليشيات الأجنبية التي تدعمها إيران من سوريا، وذلك لضمان السلام الدائم والتماسك الاجتماعي للبلد الذي مزقته الحرب.

واستعرضت الجلسة الأسبوعية، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان في الرياض، البيان الختامي للقاء الأخير حول الشأن السوري، مؤكداً على أهمية استمرار العملية السياسية وفقًا للقرارات الدولية.

رحب مجلس الوزراء بالاتفاق المبرم بين المملكة والكويت لاستئناف الضخ في حقلين رئيسيين في منطقة محايدة مشتركة.

مناقشة آخر التطورات العالمية والإقليمية

ناقش مجلس الوزراء السعودي عدد من القضايا الهامة في جلسته الأخيرة، وقال وزير الإعلام السعودي تركي الشبانة، في بيان صدر للوكالة السعودية للأنباء، إن الوزراء أشادوا باعتماد قرار بشأن مسلمي الروهنجيا وغيرهم من الأقليات في ميانمار ، والذي قدمته المملكة العربية السعودية في الجمعية العامة للأمم المتحدة، مؤكدين أن المملجة تريد حلاً لهذه المشكلة والاعتراف بحقوقهم الأساسية.

فيم أشاد مجلس الوزراء بقوات الأمن السعودية لجهودها المستمرة لإبقاء الإرهابيين والإرهاب تحت قبضتهم، مشيداً بالقوات الأمنية بعد إحباطها هجوم إرهابي في الدمام من خلال اتخاذ إجراءات سريعة ضد الإرهابيين.

وأدان مجلس الوزراء العملية الإرهابية التي نفذتها الميليشيا المدعومة من إيران على القوات الأمريكية المتمركزة في العراق، ودعا إلى التعاون بين الحكومة العراقية وقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لإجراء تحقيق في الهجوم للمساعدة في منع مثل هذه الحوادث التي يدعمها النظام الإيراني.

كما أدان مجلس الوزراء الهجمات الإرهابية في بوركينا فاسو والصومال.

ووافق الوزراء على اتفاقية بين المملكة العربية السعودية والعراق لتشجيع وحماية الاستثمارات المتبادلة، كما وافق مجلس الوزراء أيضا على اتفاقية لإنشاء شركة الخليج للمدفوعات. كما أذن الوزراء للوزارات المختلفة بالتوقيع على صفقات أو مذكرات تفاهم مع نظرائهم الأجانب لتعزيز التعاون في مجالات تخصصهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.