ترحيب من السعودية بشأن إعفاء المنشأة النووية الإيرانية من عقوبات أمريكا

0

قامت المملكة العربية السعودية من خلال تصريحاتها بشأن ترحيبها ويكون ذلك بقرار الولايات المتحدة الأمريكية الذي يعمل بخصوص الإعفاءات الممنوحة لمنشأة فوردو وهي المنشأة النووية الإيرانية ويكون ذلك اعتبار من أول شهر ديسمبر المقبل للعام الحالي 2019.

كما أنه بناء عن تلك التصريحات من المصادر من وزارة الخارجية من المملكة العربية السعودية بأن مسئول من وزارة الخارجية السعودية صرحت بشعور المملكة بالارتياح بقرار الولايات المتحدة الأمريكية والذي يكون خاص بإنهاء إعفاء المنشأة النووية منشأة فوردو من العقوبات.

كما أن المملكة العربية السعودية تعمل على دعم الخطوة الأمريكية لما في ذلك من أهمية كبيرة جداً في التصدي للتجاوزات من قبل دولة إيران وخروقاتها بشأن تلك الاتفاقيات والمعاهدات الدولية والتي تكون متعلقة بالبرنامج النووي الخاص بها.

وجدير بالذكر أنه تقوم بترجمة مشروعية قلق المملكة العربية السعودية من أنشطة إيران النووية بما يتوافق ذلك مع موقفها الداعي وذلك لضرورة ضمان العودة الفورية لتلك العقوبات وذلك في حالة انتهاك إيران للاتفاق النووي.

بينما صرح مسئول من المملكة العربية السعودية مشدد بذلك على ضرورة أن يقوم المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم يكون مماثل ناحية تلك التجاوزات من دولة إيران لما تشكله من تقويض للأمن والسلم الدوليين.

وعلى صعيد آخر فأن بعض من الدول مثل السعودية والإمارات والبحرين ومصر أعلنت في شهر يونيو من عام 2017 المقاطعة الشاملة لدولة قطر وذلك بسبب استهدافها من خلال أجندة إرهابية، وأيضاً تورطها في دعم وتمويل عمليات إرهابية في بعض من الدول في أسيا وأفريقيا.

كما يوجد فيها الكثير من الأشخاص المدانين بتهم الارهاب وأيضاً الأشخاص الذين يوجد لديهم العلاقات المشبوهة بينها وبين تنظيم مسلح مثل تنظيم داعش والقاعدة وإيران.

وجدير بالذكر أن دولة قطر والإخوان يعملان على المراهنة على فك الارتباط بين دول الرباعي العربي وهم دولة السعودية ودولة الإمارات ودولة البحرين ودولة مصر وذلك من أجل المقاطعة للإمارة الداعمة للإرهاب، بينما يعمل كل من قطر وقناة الجريرة والإخوان على المراهنة وذلك على فك الارتباط بين الدول المقاطعة ولكن لم ينجحوا في ذلك مما أدي إلى فشل في اتفاق السعودية مع قطر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.